شريط الاخبار
الرئيسية » عربي و دولي » الجزائر تعلن إجراء انتخابات رئاسة في 18 أبريل ولا أنباء عن ترشح بوتفليقة

الجزائر تعلن إجراء انتخابات رئاسة في 18 أبريل ولا أنباء عن ترشح بوتفليقة

أعلنت الجزائر يوم الجمعة أن انتخابات الرئاسة ستجري يوم 18 أبريل نيسان لكن لم تشر إلى ما إذا كان رئيسها المخضرم عبد العزيز بوتفليقة سيرشح نفسه بعد أن طالب بترشحه حشد من مؤيديه المشاركين في السلطة من رجال أعمال ونقابات عمال والجيش.

وأمام بوتفليقة (81 عاما) الذي يحكم البلاد منذ عام 1999 والذي نادرا ما شوهد في أماكن عامة منذ أصيب بجلطة في عام 2013 فترة 45 يوما للإعلان عما إذا كان سيسعى للفوز بفترة خامسة.

وتنتهي فترته الرابعة في أبريل نيسان ويقضي الدستور بإجراء الانتخابات الجديدة مع انتهاء فترة الرئاسة.

ورغم المطالبة بترشحه للمنصب مجددا هناك مخاوف بشأن صحته.

وفي ديسمبر كانون الأول لم يستطع بوتفليقة الذي يلازم مقعدا متحركا منذ الجلطة التي ألمت به في 2013 مقابلة ولي عهد السعودية الأمير محمد بن سلمان الذي كان في زيارة للبلاد وذلك بسبب انفلونزا حادة.

وكان آخر اجتماع للرئيس الجزائري مع مسؤول أجنبي كبير خلال زيارة للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في سبتمبر أيلول. وألغي اجتماعان سابقان له مع كل من ميركل ورئيس وزراء إيطاليا جوزيبي كونتي.

ولم تشهد الجزائر المنتجة للنفط اضطرابات سياسية كبيرة على غرار ما شهدته عدة دول عربية خلال السنوات الماضية، لكنها واجهت بعض الاحتجاجات والإضرابات. ولا يزال معدل البطالة مرتفعا، لا سيما بين الشباب.

وتحسن الاقتصاد خلال العام الماضي مع انتعاش إيرادات النفط والغاز التي تشكل 60 بالمئة من الميزانية و94 بالمئة من عائدات الصادرات.

ويقول محللون إن إعلان بوتفليقة ترشحه سيزيل مخاوف من احتمال إرجاء الانتخابات.

وكان الجيش قد ألغى انتخابات دان الفوز فيها لحزب إسلامي في عام 1991 مما أشعل حربا أهلية استمرت عقدا وراح ضحيتها مئتا ألف شخص.

رويترز

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*