شريط الاخبار
الرئيسية » عربي و دولي » الحوثيون يهددون بشن مزيد من الهجمات بطائرات مسيرة
Militia

الحوثيون يهددون بشن مزيد من الهجمات بطائرات مسيرة

هددت جماعة الحوثي الموالية لإيران يوم الأحد بشن مزيد من الهجمات بطائرات مسيرة بعد الغارة الدامية التي شنتها الأسبوع الماضي على عرض عسكري للقوات الحكومية، الأمر الذي يؤجج التوتر بين طرفي الصراع وسط الجهود التي تبذلها الامم المتحدة من أجل تحقيق السلام.

وقال يحيى سريع المتحدث باسم جماعة الحوثي إن الهجوم الذي شنته الجماعة بطائرة مسيرة على قاعدة عسكرية في محافظة لحج وأسفر عن مقتل عدة أشخاص عملية ”مشروعة“ تأتي ”في إطار الرد على استمرار العدوان والحصار“. وأضاف أن الجماعة تقوم ببناء مخزون من الطائرات المسيرة المصنعة محليا.

وقال سريع للصحفيين في العاصمة صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيون ”عما قريب سيكون المخزون الاستراتيجي كاف لإدارة وتنفيذ أكثر من علمية سلاح جوي مسير في أكثر من جبهة قتالية في نفس الوقت“.

وجاء الهجوم على العرض العسكري في الوقت الذي تحاول فيه الأمم المتحدة إجراء محادثات سلام بين الحوثيين، الذين يسيطرون على معظم المراكز الحضرية في اليمن، وحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي المدعومة من السعودية ومقرها في عدن بجنوب البلاد.

وفي اليوم التالي للهجوم، أعلن التحالف العسكري بقيادة السعودية أنه دمر مركزا للاتصالات والتحكم يستخدمه الحوثيون لتوجيه الطائرات بدون طيار.

وقال الحوثيون في نوفمبر تشرين الثاني إنهم سيوقفون هجمات الطائرات المسيرة والصواريخ على السعودية والإمارات وحلفائهما اليمنيين، لكن التوتر تزايد حول كيفية تنفيذ اتفاق السلام الذي أبرم برعاية الأمم المتحدة في ديسمبر كانون الأول بشأن مدينة الحديدة الساحلية المطلة على البحر الأحمر.

وتقود السعودية والإمارات تحالفا عربيا سنيا مدعوما من الغرب وتدخل في حرب اليمن بعد أن جعل الحوثيون حكومة هادي تخرج من صنعاء عام 2014.

وتتهم دول الخليج إيران بتزويد الحوثيين بالسلاح، وهو ما تنفيه طهران والجماعة. ويقول الحوثيون إنهم يقومون بثورة على الفساد.

رويترز

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*